لما تريد قتلي؟!

موتي ڤاكنين، يهودي آمن بيسوع بكونه المسيح المُنتظِر، لكنّه لم يتوقّع للحظة ردّ فعل أهله والمقاطعة الصّعبة من داخل مجتمعه!

Posted by ‎لحظات أبدية‎ on Monday, 15 April 2019

تواصل معنا